**  ...........***.يرجى الاطلاع باننا لانقوم باي نشاط تسويقي عبر اي شخص او مكتب الا من خلال المراسلة الالكترونية.  يمكنكم التواصل عبر الوتس اب 00963954602183 او عبر الايميل scop@net4syria.net

 

كيف نحمي حواسبنا والبيانات والمعلومات المخزنة عليها دون الحاجة لشراء كمبيوتر جديد

كيف نحمي حواسبنا والبيانات والمعلومات المخزنة عليها دون الحاجة لشراء كمبيوتر جديد بعد انتهاء كل صيف؟. معظمنا يرى أجهزة UPS حلا كافيا للمشكلة، لكن “بهرام ميكانيك” مدير موقع smartpowersystems.com، وأحد صُناع أجهزة معالجة وتكييف التيار الكهربي، يختلف مع هذه الرؤية، ويقول إن وسيلة المعالجة هذه لا تجدي نفعا في كل الحالات
يقول “بهرام ميكانيك”: “إن مشكلات الكهرباء الناتجة عن ارتفاعات طفيفة، أو حالات انخفاض، أو مرور شحنة كهربية عالية سريعة وطارئة، قادرة على إصابة الحواسب الشخصية والشبكات ومعداتها بالدمار البالغ”. ويرى أن الأفضل حماية الحواسب باستعمال مرشحات قائمة على تقنية المحولات، أو TBFs. كما أنه على النقيض من أجهزة معالجة وتكييف التيار الكهربي القديمة الباهظة الثمن والكبيرة الحجم، فإن الجيل الجديد منها رخيص، وآخذ في الانتشار بين أجهزة الكمبيوتر.

وخيارات الحماية تتباين تبعا لاحتياجات مستخدم الحاسب، والأفضل أن تتبع مزيجا من الخيارات التالية لتوفر النقود والكهرباء وتبتعد عن المشكلات:معدات الحماية من تذبذب فولت الكهرباء: هي رخيصة نسبيا، وتقدم حماية ممتازة ضد حالات الارتفاع أو الانخفاض المفاجئ والشديد في الفولت الكهربي. لكنها تفشل في التعامل مع حالات التذبذب -بالزيادة أو النقصان- البسيطة في الكهرباء.

التغذية الكهربية غير القابلة للمقاطعة (UPS): وهي أجهزة تحمي الحواسب من تذبذب التيار الكهربي عندما تنقطع الكهرباء، أو ينخفض الفولت الكهربي إلى مستويات غير مقبولة وضارة بالأجهزة. ويجب أن يكون الـ UPS جزءا من أي خطة للحماية من تذبذب الكهرباء. لكن انقطاع التيار الكهربي لا يتعدى من واحد إلى اثنين بالمائة من المشكلات الناتجة عن التيار الكهربي، كما أظهرت الدراسات المذكورة. وبالتالي فهذه المعدات غير ذات نفع في حالات تذبذب التيار الكهربائي، وإذا كان التذبذب بالنقصان في التيار الكهربائي -وهو ما يحدث عادة- فإن مفتاح الـ UPS يعطب، وتزيد خسائر تذبذب التيار الكهربائي بإضافة تكلفة المفتاح إليها.

محولات العزل أو معالجات ومكيفات التيار الكهربي: حازت على شعبية واسعة في الآونة الأخيرة. هذه الأجهزة ترشح وتصفي الفولت العالي والمنخفض حال اضطرابه. لكن للأسف، فهي أثقل وأغلى ثمنا من باقي الخيارات القائمة على حماية الحواسب من اضطراب التيار الكهربائي.الترشيح استنادا للمحولات (معالج الطاقة الكهربية)

إن التقدم التكنولوجي في تقنيات معالجة وتكييف التيار الكهربي في السنوات القليلة الماضية نتج عنه ظهور أجهزة معالجة كمبيوترية للتيار الكهربي، بنفس ثمن معدات الحماية من اضطراب التيار الكهربي، وبجزء صغير من سعر وحجم محولات العزل. وهي الأجهزة المعروفة باسم “المرشحات القائمة على تقنية المحولات” أو أجهزة TBF..

توفر أجهزة الـ TBF الحماية ضد التذبذب المتطرف في التيار الكهربي، لما فوق 1000 فولت، وكذا حالات التذبذب البسيطة بالزيادة والنقصان في الفولت، أعلى وأقل من المعدل الطبيعي لتدفق الكهرباء. بالإضافة إلى هذا فهي تراقب التيار الكهربائي طوال الوقت. إذا ارتفع الفولت الكهربي كثيرا لفترة تزيد عن 80 ميللي ثانية، فإن هذه المعدات تقطع التيار الكهربائي بالمرة؛ منعا لوقوع الأعطاب والأضرار. وهكذا فإن كان لديك بالفعل جهاز UPS، يمكنك إضافة TBF إليه، وهو رخيص نسبيا.

عندما تفقد بيانات أو تواجه مشكلات في حاسبك ثانية، فتذكر أن المشكلة ليست نابعة بالضرورة من فيروس كمبيوتر، أو نتاج للقرصنة الإلكترونية. فقد تكون أنت المسئول لكونك أقحمت المجرم الحقيقي وأعطيته فرصة لارتكاب الجريمة، وهو: التكييف!.

الحفاظ على درجة الحرارة منخفضة لا يعني أن إمداد الكهرباء لحاسبك في أمان! لأن حاسبك يأتي ومعه ضمان، لكن معدات إمداد الطاقة ليس لها ضمان. وهذه الاضطرابات في التيار الكهربائي تؤثر على كل أجهزتك وتقصر من عمرها؛ لذا اتخذ من إجراءات الحماية ما يكفي؛ حتى لا تجلس تلعن حاسبك وتصرخ في وجه المسئولين عن خدمة العملاء بشركة الصيانة أو توفير خدمة الإنترنت التي تتبعها.